وزارة المالية العراقية وجنرال إلكتريك تحتفيان باستكمال الجانب المالي من خطة تعزيز قطاع الطاقة الكهربائية في العراق

Group photo during the announcement ceremony

DUBAI, UAE, April 12, 2021 /EINPresswire.com/ — احتفت وزارة المالية العراقية و"جنرال إلكتريك" وشركائهما الماليين اليوم باستكمال الجانب المالي من مشروع زيادة الطاقة الكهربائية (PUP4)، الخطوة الأخيرة لبدء سريان اتفاقية التمويل. وفي إطار هذه المرحلة، ستقوم "جنرال إلكتريك" بتوفير قطع الغيار وأعمال الإصلاح والخدمات لمحطات كهرباء القدس والخيرات وجنوب بغداد والحلة والمسيب والحيدرية وكربلاء بهدف المساعدة في صيانة وإدامة 2.7 جيجاواط من الكهرباء للشعب العراقي.

وفي إطار هذه الجهود، سيتم تشغيل عشرين من التوربينات الغازية غير العاملة حالياً في هذه المواقع وإعادتها إلى الخدمة. وكانت "جنرال إلكتريك" قد ساهمت بدور محوري في الجمع بين وزارات المالية والكهرباء والتخطيط العراقية مع العديد من المؤسسات المالية، بما في ذلك الاتحاد لائتمان الصادرات في دولة الامارات العربية المتحدة والبنوك التجارية وغيرها في سبيل تأمين التمويل اللازم للمشروع.

وبهذه المناسبة، قال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير دولة للتجارة الخارجية لدى دولة الإمارات العربية المتحدة ونائب رئيس مجلس إدارة شركة الاتحاد لائتمان الصادرات: "يمكن للاقتصادات المفتوحة والشراكات بين القطاعين العام والخاص أن تلعب دوراً محورياً في دعم مساعي البلدان لتطوير البنية التحتية الحيوية. وقد تجسّد هذا الأمر من خلال مشروع خطة زيادة الطاقة الكهربائية (PUP4) الذي سيشهد تقديم خدمات رئيسية وتصديرها من مراكز ’جنرال إلكتريك‘ في دولة الإمارات، مما يتيح لنا فرصة تقديم الدعم المالي عبر شركة ’الاتحاد لائتمان الصادرات‘ وطرح سيناريو يكفل تحقيق الفائدة لجميع الأطراف. وتتماشى هذه المبادرة مع رؤية قيادتنا الرشيدة لتعزيز أطر التعاون الإقليمي التي من شأنها المساهمة في تحسين جودة حياة الناس في أنحاء منطقة الشرق الأوسط وخارجها".

من جهته، قال الدكتور مظفر الجبوري، سفير جمهورية العراق لدى دولة الإمارات العربية المتحدة: "جاءت الزيارة التي قام الدكتور مصطفى الكاظمي رئيس وزراء جمهورية العراق إلى دولة الإمارات العربية المتحدة مؤخراً تأكيداً على العلاقات الوطيدة التي تجمع بين البلدين الشقيقين، وتزامناً مع التركيز المتزايد الذي توليه دولة الإمارات للاستثمار في العراق دعماً للتقدم الاجتماعي والاقتصادي للبلاد. ويأتي الدعم المتميز الذي ستقدمه ’الاتحاد لائتمان الصادرات‘ لمشروع زيادة الطاقة الكهربائية (PUP4) بمثابة دلالة واضحة على عمق الشراكة بين البلدين وسيسهم بالتأكيد في دفع عجلة تطوير البنية التحتية لطاقة الكهرباء في العراق".

من جانبه، قال السيد خالد مراد، مدير عام دائرة الدين العام في وزارة المالية العراقية: "تمثل الكهرباء عصب الحياة العصرية، ومن هنا تأتي أهمية التمويل الذي سيتم تأمينه عبر دعم ’جنرال إلكتريك‘ والشركاء الآخرين لضمان سير العمليات التشغيلية بصورة أكثر سلاسة في محطات توليد الطاقة الكهربائية الرئيسية في العراق، وبالتالي مساعدتنا على تحقيق استفادة أفضل من المحطات الحالية وتوفير الكهرباء التي يعتمد عليها الناس في منازلهم وأعمالهم. وعلى صعيد المستقبل، هناك الكثير من الفرص لتعزيز قطاع الطاقة العراقي عبر المزيد من الاستثمارات، ونتطلع قدماً لمواصلة التركيز على تطوير أنشطة التعاون القيمة المشابهة مستقبلاً".

وتوظف "جنرال إلكتريك" قوّة شبكتها العالمية لدعم تنفيذ خطة (PUP4)، حيث سيتم تنفيذ العديد من أعمال الإصلاح الرئيسية للمعدات مثل التوربينات الغازية في مركز خدمة "جنرال إلكتريك" في المنطقة الحرة لجبل علي في دبي، الإمارات العربية المتحدة. ويأتي ذلك بفضل الدور المتميز الذي ساهمت به "الاتحاد لائتمان الصادرات"، شركة ائتمان الصادرات التابعة للحكومة الاتحادية بدولة الإمارات والمعنية بدعم مشاريع تعزيز التنوع الاقتصادي في الدولة وتقليص الاعتماد على الموارد النفطية كمصدر للدخل. وتعتبر "الاتحاد لائتمان الصادرات" إحدى شركات إعادة تأمين الدين لمشروع خطة زيادة الطاقة الكهربائية (PUP4)، حيث توفر تغطيةً تأمينية للجهة الدائنة المتمثلة ببنك "جيه بي مورجان". ويعتبر هذا أول مشروع عراقي يحظى بدعم "الاتحاد لائتمان الصادرات"، ويمهد الطريق أمام المزيد من أنشطة التعاون بين دولة الإمارات والعراق.

وبدوره، قال ماسيمو فالسيوني، الرئيس التنفيذي لشركة "الاتحاد لائتمان الصادرات": "تفخر شركة ’الاتحاد لائتمان الصادرات‘ بالتزامها الراسخ تجاه تحقيق رؤية دولة الإمارات في دفع عجلة التنمية الاقتصادية المستدامة والمتنوعة. وفي إطار هذه الجهود، يسعدنا تقديم دعمنا لتمويل أول مشروع في العراق، الأمر الذي يؤكد على أهمية الشراكات الإقليمية التي نواصل العمل على بنائها. ونتطلع إلى المزيد من الشراكات المستقبلية في العراق".

وتتمتع "جنرال إلكتريك" بحضور قوي يمتد على مدار 50 عاماً في العراق، واصلت خلالها دفع عجلة تطوير البنية التحتية لقطاع الطاقة في مختلف أنحاء البلاد. ففي الشمال، ساعدت فرق "جنرال إلكتريك" في إمداد المناطق المحررة بالطاقة الكهربائية من خلال إعادة تأهيل محطة كهرباء القيارة في الموصل. وفي المنطقة الوسطى، تساعد الشركة في تجهيز وتشغيل وصيانة محطة كهرباء بسماية – أكبر محطات توليد الطاقة العاملة بنظام الدورة المركبة في البلاد. وفي الجنوب، ساهم حل "مسار الغاز المحسّن" (AGP) من "جنرال إلكتريك" في تمكين وزارة الكهرباء من تقليص زمن تعطّل التوربينات الغازية، بالإضافة إلى تعزيز مستويات الجاهزية والأداء وخفض تكاليف الصيانة السنوية في محطة كهرباء النجيبية.

وبدوره، قال جوزيف أنيس، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة "جنرال إلكتريك لطاقة الغاز" في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا: "بفضل عملها عن كثب مع وزارات المالية والكهرباء والتخطيط في العراق، تعاونت ’جنرال إلكتريك‘ مع العديد من المؤسسات المالية في القطاعين العام والخاص لتأمين تمويل يزيد عن 2.4 مليار دولار منذ عام 2015 دعماً لمشاريع قطاع الطاقة في أنحاء الدولة. ونؤكد في هذا المقام على التزامنا بمواصلة تسهيل الاستثمارات القادمة من مختلف المؤسسات وتوفير التقنيات الرائدة على مستوى القطاع والعمل مع فريقنا من العاملين المتخصصين المحليين على أرض الواقع لتحقيق نتائج تسهم في تعزيز قطاع الطاقة العراقي وتحقيق النمو والازدهار للجميع، مها كانت الظروف".

وعلاوة على جهود تعزيز البنية التحتية الحيوية، تدعم "جنرال إلكتريك" العديد من مشاريع تنمية المجتمع المحلي في جميع أنحاء العراق، ومنها شراكتها مع مؤسسة "كابيتا" لدعم رواد الأعمال والمشاريع الناشئة في إطلاق مبادرة "طاقات". ومن خلال هذه الشراكة، ستدعم "جنرال إلكتريك" ما يصل إلى 50 مشروعاً تجارياً مصغّراً تعود ملكيتها لشباب عراقيين لتوسيع نطاق أعمالها من خلال تقديم المنح وأنشطة التسويق والتدريب التجاري. كما أعلنت الشركة مؤخراً عن إطلاق برنامج لتعزيز مهارات الشباب العراقي من خلال تقديم منح دراسية لخمسة طلاب في قسم إدارة الأعمال التابع لكلية بغداد للعلوم الاقتصادية للانخراط في برنامج تعليمي مدته 10 أشهر.

Jan Vincent Ang
New Perspective Media Group
+971 50 505 9068
email us here


Source: EIN Presswire